فرنسا تغازل المغرب باعتزامها استثمار 6 ملايير خلال عامين‎

فرنسا تغازل المغرب باعتزامها استثمار 6 ملايير خلال عامين‎ حسن قجواط - المجلة نت

بالرغم من الأجواء المتوترة في العلاقات بين المغرب و فرنسا، إلا أنها لم تكن كافية لتمنع باريس من تخصيص أكبر نسبة من استثماراتها الأجنبية للمغرب وذلك خلال العامين القادمين حسب ما أعلن عنه “إيريك بولار” مدير الوكالة الفرنسية للاستثمار.

وتعهدت الوكالة الفرنسية بأنها ستخصص أزيد من 6 ملايير درهم من أجل استثمارها في المغرب خلال سنتين، أما عن القطاعات التي تستهدفها الاستثمارات الفرنسية فهي على الخصوص الطاقات المتجددة، وصناعة السيارات والطائرات، ثم دعم الاستراتيجية الصناعية التي أطلقتها الحكومة.
ويتصدر المغرب الدول التي تستثمر فيها الوكالة الفرنسية في العالم، حيث أن الأموال التي استثمرتها الوكالة في المغرب فاقت 25 مليار درهم، من خلال الاستثمار في قطاعات تهم التنمية في المغرب، وتقوية الاقتصاد، ثم الصحة والتنمية المستدامة.ويأتي هذا القرارار في وقت أصبح فيه النفوذ الفرنسي الاقتصادي في المغرب يتراجع بشكل ملحوظ على الصعيد التجاري، حيث أن حجم المبادلات التجارية بين البلدين تراجع خلال السنوات القليلة الماضية، لتفقد بذلك فرنسا أكثر من 11 نقطة من حصتها في السوق المغربية، خلال الفترة الممتدة بين 2003 و2012، مقابل ارتفاع لحصة إسبانيا بنسبة 11 نقطة التي أصبحت الشريك الاقتصادي الأول للمغرب خلال السنة الماضية.

مازالت فرنسا هي المستثمر الأجنبي الأول في المغرب، كما أن المغرب هو القبلة المفضلة لفرنسا لاستثمار أموالها مقارنة بباقي الدول العربية، حيث استأثر المغرب بنسبة 72 في المائة من مجموع الاستثمارات الفرنسية التي تم رصدها للمنطقة المغاربية.

ارسال التعليق

شاهد ايضا