صور وكواليس الاجتماع الذي حسم ملف الأساتذة المتدربين

نشر في اليوم 24 اليوم 24 انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.
صور وكواليس الاجتماع الذي حسم ملف الأساتذة المتدربين

في أجواء لم تخل من بعض لحظات “التوتر والخلاف”، مر اجتماع الحسم في ملف الأساتذة المتدربين الذي احتضنه مقر عمالة الرباط، عشية اليوم الأربعاء، واضعا بذلك نقطة النهاية لأزمة عمرت ل5 شهور.

وكانت خديجة الزومي المستشارة البرلمانية، وصلاح الوديع الشاعر، عضو المبادرة المدنية أول من وصل إلى مقر الولاية لحضور الاجتماع الذي كان مقررا على الساعة الثالثة بعد الزوال، وفق ما عاين “اليوم 24″.

إلا أن انطلاق الاجتماع تأخر إلى الساعة الرابعة، وذلك بسبب تأخر كل من ممثلي الأساتذة وممثلي النقابات، الذين طلبوا تأجيل موعد انطلاق الاجتماع ساعة، بغية إنهاء لقاء جمعهما، تم خلاله التحضير للاجتماع ومناقشة بعض النقاط المتعلقة به.

وولجت كل الأطراف مقر العمالة بتطلعات إيجابية، حيث كان الجميع “مستبشرين” بإيجاد حل نهائي للملف اليوم، وذلك ماكان، رغم بعض لحظات “البلوكاج” التي عرفها الاجتماع بسبب الخلاف على بعض النقاط، خصوصا في صياغة المحضر، الأمر الذي دفع ممثلي الأساتذة المتدربين إلى الخروج للتشاور في أكثر من مناسبة.

“تشاور” أفضى في نهاية المطاف إلى وضع نقطة النهاية لأزمة عمرت شهورا، وعرفت منعطفات كثيرة ونقاط تحول أكثر، خصوصا بعد تعنيف الأساتذة في عدة مدن، ودخول حزبي الاتحاد الاشتراكي والأصالة والمعاصرة على الخط.

ارسال التعليق

شاهد ايضا