الحكومة و”أساتذة الغد” يوقعون محضرا يضمن التوظيف وينهي الاحتجاج

نشر في هسبريس هسبريس انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.
الأساتذة المتدربين

انتهى، قبل قليل، اللقاء الذي جمع والي جهة الرباط سلا القنيطرة، عبد الوافي لفتيت، وممثلي التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، ضمن جولة حوار مع “أساتذة الغذ” الذين اختاروا التصعيد ضد مرسومي الحكومة، القاضيين بفصل التكوين عن التوظيف، وتقليص المنحة إلى ما يقارب النصف.

اللقاء اختتم بتوقيع محضر لتسوية الملف، حيث يوقعه، وفق النسخة التي توصلت بها هسبريس، كل من الوالي عبد الوافي الفتيت، وممثلون عن تنسيقية الأساتذة المتدربين، وأخرين عن النقابات التعليمية والمبادرة المدنية لحل المشكل، وقد أفضى إلى التوصل لحل بعد خمسة أشهر من مقاطعة التكوينات في المراكز الجهوية.

وينص المحضر الموقع على توظيف فوج “أساتذة الغد” دفعة واحدة، مع إيكال الأمر إلى لجنة تقنية، تتشكل من وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة ووزارة التربية الوطنية ووزارة المالية، من أجل السهر على تنزيل مقتضيات الحل، بناء على الأرضية المعتمدة.

من جهة ثانية نص محضر الاجتماع المشترك على تعليق الاساتذة المتدربين للاحتجاج الذي كان مزمعا تنظيمه يوم غد الخميس، وأكد على “ضرورة استئناف التكوين طبقا لنتائج هذا الاجتماع، وبناء على خلاصات اللجنة التقنية”.

ارسال التعليق

شاهد ايضا