• ﺍﻟﺮﺋﻴﺴﻴﺔ
  • أخبار محلية
  • عاجل.. إحالة ملف حصول مجموعة من مستخدمي “ريضال” من بينهم عمدة الرباط على تعويض عن المعاش على الوكيل العام للملك

عاجل.. إحالة ملف حصول مجموعة من مستخدمي “ريضال” من بينهم عمدة الرباط على تعويض عن المعاش على الوكيل العام للملك

نشر في برلمان.كوم برلمان.كوم انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.
محمد صديقي، عمدة الرباط

علم موقع برلمان. كوم من مصدر موثوق، اليوم الخميس، أنه تمت إحالة ملف حصول مجموعة من مستخدمي شركة “ريضال” بمختلف مسؤولياتهم، من بينهم محمد صديقي، عمدة الرباط، على المعاش بسبب العجز الصحي والتعويض عليه، على الوكيل العام للملك من طرف المفوض القضائي للمملكة.

وأوضح المصدر ذاته أن إحالة الملف على الوكيل العام للملك، تأتي في ختام التحقيق الذي باشرته المفتشية العامة للإدارة الترابية حول حيثيات وأسباب الإحالة الجماعية لمجموعة من مستخدمي “ريضال”.

وكانت فضيحة عمدة الرباط والقيادي بحزب العدالة والتنمية قد انفجرت بعد الكشف عن وثائق تشير إلى حصوله على تعويضات خيالية من شركة “ريضال” المفوض لها تسيير قطاع الماء والكهرباء بالعاصمة بعد إدلائه بشهادات طبية للاستفادة من وضع يمكنه من الحصول على تعويضات على أساس أنه عاجز عن العمل ما اعتبر في حينه تبذيرا للاموال العمومية وإدلاء بوثائق كاذبة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا الموضوع، الذي تناسلت بصدده العديد من التساؤلات عن حقيقة هذا العجز خصوصا بعد ترؤس الصديقي لمجلس المدينة وما يستلزم ذلك من مجهودات وقدرات عقلية وبدنية.

وكان موقع برلمان. كوم قد علم لدى مصدر مطلع أن محمد صديقي عمدة الرباط لا يزال يشغل منصبا بديوان وزير التجهيز ويتقاضى أجرة شهرية عن ذلك.

يذكر أن”برلمان . كوم” كان قد نشر وثائق تثبت تورط العمدة في هذه الفضيحة التي تتمثل في حصوله سنة 2012، وهو آنذاك إطار في ريضال، على التقاعد لأسباب صحية، بعدما استفاد من ترقيتين ”غير قانونيتين”، وحصل على منحة استثنائية بمبلغ 483.870 درهم ( حوالي 44.500 أورو).

ارسال التعليق

شاهد ايضا