الجنسية الفرنسية تارة عقوبة وتارة أخرى هدية!

الجنسية الفرنسية تارة عقوبة وتارة أخرى هدية! حسن قجواط - المجلة نت

في الوقت الدي أكد فيه الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، على أنه ستتم سحب الجنسية الفرنسية على كل من يتورط في قضايا الإرهاب أو العداء لفرنسا ،هاهو اليوم يتم إهداء الجنسية الفرنسية الى الشاب المسلم “لاسانا بائيلي” الذي كان له الفضل في انقاد حياة بعض اليهود في ما بات يعرف بواقعة “المطعم اليهودي”.ومع الوتيرة التي تتسارع بها ألاحداث أكد الرئيس أن الإسلام لا علاقة له بالإرهاب بل هو الأكثر تضررا .

ارسال التعليق

شاهد ايضا