الأطباء الداخليون والمقيمون يعودون لتسخينات الغضب ضد وزير الصحة

الأطباء يخوضون إضرابا الاتحاد الاشتراكي

غليان واسع يسود أوساط الأطباء الداخليين والمقيمين خلال الأيام الأخيرة، الذين ارتفعت درجات الاحتقان في أوساطهم نتيجة لعدم ترجمة وزارة الصحة أي خطورة عملية تظهر حسن نيتها لحل المشاكل التي تعاني منها هذه الفئة من مهنيي الصحة، والاستجابة لملفها المطلبي، الذي لأجله خاضت إضرابا مفتوحا بكل المراكز الاستشفائية الجامعية ابتداء من فاتح أكتوبر 2015، والذي تم اتخاذ قرار وقفه وتعليقه في شهر يناير الفارط بعد 82 يوما، تغليبا للمصلحة العامة للمرضى.

 

ارسال التعليق

شاهد ايضا