موطو/ طاكسي: تجربة فريدة بتطوان لدعم السياحة والمحافظة على البيئة

موطو طاكسي

ستحظى مدينة تطوان قريبا بوسيلة نقل حضرية جديدة صديقة للبيئة وداعمة للسياحة المحلية، تتمثل في سيارة أجرة عبارة عن دراجة نارية (موطو/طاكسي) من ابتكار المخترع التطواني البشير حبيبي.

وقد اعتمد البشير حبيبي (54 سنة) ،الذي سبر أغوار الميكانيك والكهرباء منذ حداثة سنه والمؤمن بحماس بالمثل العربي الشائع “الحاجة أم الاختراع”، على معرفته وخبرته الطويلة لإنجاز هذا الاختراع الجديد، الذي من شأنه أن يساهم في التقليل من الكلفة البيئية عبر الحد من تلوث الهواء وخلق فرص عمل جديدة والترويج للسياحة المحلية.

وأكد البشير حبيبي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه التجربة الفريدة من نوعها على المستويين الإقليمي والوطني ، تسعى إلى تلبية حاجيات المواطنين والتقليل من استهلاك الوقود وبالتالي التقليص من انبعاثات الغازات الملوثة بالمدن الكبرى وتوفير حل عملي وفعال لمشكلة الازدحام واختناق السير، وكذا إتاحة الفرصة للسياح وزوار مدينة تطوان للتمتع بمناظر ومآثر ومعالم الحمامة البيضاء بأكملها بما فيها مسارات بالمدينة العتيقة لا يمكن لأية وسيلة نقل حتى الآن بلوغها.

ارسال التعليق

شاهد ايضا