تايلاندي تنتظره 32 عاما من السجن لأنه ضغط على زر ”جيم“ في صورة الملك

ملك التايلاند بوميبول أدولياديج

تم إعتقال رجل تايلاندي بتهمة كبسه زرّ “لايك” على صورة تسخر من الملك التايلاندي بوميبول أدولياديج، تم التلاعب بها بالفوتوشوب، ويواجه عقوبة السجن لمدة 32 عاما.

وحسب موقع “ rts ” السويسري، تم اتهام تانكورن سيريبايبون، ميكانيكي عمره 27 عام، بمشاركة إنفوغرافيك على موقع التواصل الإجتماعي “ فيسبوك ” يوضح فضيحة فساد.

وكان بورين ثونغبرابي، موظف في المجلس العسكري التايلاندي، تعرض للاعتقال بسبب كبسه “لايك” على صورة الملك أدولياديج التي تم التلاعب بها، بجانب مشاركتها مع 608 أصدقاء.

وحسب القانون التايلاندي، فإن أي شخص يهين الملك البالغ من العمر 88 عاما، سيواجه حكما بالسجن لمدة 15 عاما لكل تهمة.

وفي وقت سابق خلال هذه السنة، توفي شخصان في السجن بعد اتهامهما بإهانة السلطات، فيما وصفت منظمة “ هيومان رايتس ووتش ” أن السجون العسكرية السرية أصبحت معيارا عالميا جديدا.

جدير بالذكر أن هذا النوع من الاعتقالات أصبح شائعا في تايلاند، خاصة بعد تضيق المجلس العسكري على حرية التعبير في البلاد منذ انقلابه على الحكومة عام 2014.

ارسال التعليق

شاهد ايضا