ريال مدريد يتحدى الإتحاد الإسباني ويطرح تذاكر إياب كأس ملك إسبانيا

المشاركة الغير قانونية للاعب الروسي دينيس تشيرشيف

قرر الاتحاد الاسباني لكرة القدم إقصاء ريال مدريد الاسباني لكرة القدم من منافسات كأس ملك إسبانيا، وذلك بعد ان سمح للاعبه الروسي دينيس تشيرشيف بخوض مباراة الذهاب في دور الـ 32، رغم انه لا يحق له المشاركة في اول مباراة من هذه البطولة بسبب تعرضه للايقاف عندما كان لاعبا في صفوف فياريال.

ولكن قبل هذا القرار، خرج رئيس النادي الملكي فلورينتينو بيريز، ليبدأ حملة التبريرات والعثور على ثغرات في قانون الاتحاد الاسباني، ليبرأ ساحته ويبعد الشك عنه وعن إدراته، حتى لا يقال ان إداراة الملكي ارتكبت مثل هذا الخطأ الساذج الذي لا ترتكبه صغار الاندية.

وبعد هذا القرار الصادم من الاتحاد، خرج بيريز مجددا ليؤكد انه سيقف امام هذا القرار بكل شجاعة، وسيقوم النادي الملكي باستئناف هذا القرار، ولكن اراد الاتحاد الاسباني ان يقطع الطريق على آمال الميرينغي، وعندما اعلن الاتحاد عن اسماء حكام المباريات من جولة الاياب، لم تحدد حكما لمباراة قادش والريال، وذلك في إشارة من الاتحاد ان الامر حسم وإقصاء النادي الملكي بات امرا حتميا.

واكدت صحيفة (آس) الاسبانية، أن الاتحاد رفض تعيين حكم لمباراة ريال مدريد مع قادش مستنداً على قرار القاضي فرانسيسكو روبيو والذي أصدر قرار بإقصاء الملكي من البطولة.

ولان الفريق يتمسك بقشة، ويبقى الامل موجودا، قررت ادارة الملكي ان تهدأ من روع جماهيرها المحبة، واصدرت قرارا غريبا فيه تحد واضح للاتحاد الاسباني، حيث طرحت تذاكر مباراة العودة امام قادش على ملعب “سينتياغو بيرنابيو”، وقدمت وعدا باعادة ثمن التذاكر في حالة إلغاء المباراة، لتبقى ادارة الملكي متمسكة بأمل الاستئناف.

كما اكد مسؤولون في القلعة البيضاء ان مباراة الاياب ستكون في 16 كانون الاول/ديسمبر الحالي، علما بأن مباراة الذهاب في ارض قادش انتهت بفوز الملكي 3-1.

فهل يتمكن ريال مدريد من النجاة بواسطة قشة الامل (الاستئناف)، ام ان الاتحاد الاسباني سيحرق هذه القشة ويغرق الريال في بحر الظلمات؟.

ارسال التعليق

شاهد ايضا