موسكو تستدعي سفير فرنسا للاستفسار حول أسباب اقتراب طائرة عسكرية فرنسية من طائرة ركاب روسية

طائرة حربية فرنسية وكالات

اعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الإثنين أنها استدعت السفير الفرنسي لدى روسيا، جان موريس ريبير، إلى وزارة الخارجية لإعطاء تفسيرات بشأن حادث اقتراب طائرة عسكرية فرنسية من طائرة ركاب كان على متنها وفد من البرلمان الروسي.

وجاء في بيان للخارجية الروسية نشر على موقعها الرسمي ، أن استدعاء سفير الجمهورية الفرنسية في موسكو، جان موريس ريبير، جاء لتقديم ايضاحات بشأن ما حدث من تصرفات من قبل الطائرة العسكرية الفرنسية.

وأوضح المصدر ذاته، أن الحادث وقع صباح اليوم في المجال الجوي الفرنسي، إذ اقتربت طائرة تابعة لسلاح الجو الفرنسي من الطائرة التي كان على متنها وفد رسمي للبرلمان الروسي كان في طريقه إلى جنيف للمشاركة في الدورة ال133 للاتحاد البرلماني الدولي.

واستنادا للمصدر نفسه فقد، أعرب الجانب الروسي خلال اللقاء مع السفير الفرنسي عن قلقه العميق من الحادث، باعتبار أن مثل هذا التصرف يزعزع سمعة فرنسا كساحة لاستضافة لقاءات متعددة الجوانب ومفاوضات دولية.

ارسال التعليق

شاهد ايضا