إيفا كارنيرو تهاجم الاتحاد الإنجليزي بسبب مورينيو

إيفا كارنيرو تهاجم الاتحاد الإنجليزي بسبب مورينيو

إيفا كارنيرو طبيبة تشيلسي الإنكليزي السابقة انتقدت الاتحاد الإنكليزي للعبة بسبب تبرئة البرتغالي جوزيه مورينيو من تهمة إهانتها.

هاجمت إيفا كارنيرو طبيبة نادي تشيلسي السابقة الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم بعد تبرئة البرتغالي جوزيه مورينيو من توجيه اهانات عنصرية ضددها خلال فترة عملها بالنادي اللندني.

وقالت الطبيبة المولودة في جبل طارق ويبلغ عمرها 42 عاما إن الاتحاد لم يستدعها سماع أقوالها في التهم التي وجهت إلى مورينيو أو تقديم أي دليل على صحة اتهامها فيما قال الاتحاد إنه استدعاها ولم تستجب.

وكان الاتحاد الانكليزي قد اتهم مورينيو بأنه قام بتوجيه كلمات بها تمييز جنسي ضد كارنيرو وسبها بسبب اعتراضه على نزولها للملعب لعلاج ايدين هازارد في الواقعة الشهيرة بينهما خلال مباراة سوانزي سيتي في افتتاح البريميرليغ هذا الموسم.

لكن الاتحاد الإنكليزي قام بتبرئة المدرب البرتغالي فيما بعد مما اثار اندهاش كارنيرو الشديد من عدم استدعائها لسماع أقوالها في تلك الحادثة.

وأضافت طبيبة تشيلسي السابقة في بيانها “تلك الحوادث والشواهد وقلة الدعم من الجهات المسؤولة عن كرة القدم سوف يجعل مهمة المرأة للعمل بها صعباً للغاية حيث لم يتم استدعائي أو طلب شهادتي.

ورد الاتحاد الإنكليزي بأنه لم يتلق أي معلومات أو شكوى من طبيبة تشيلسي السابقة وانه تم التحقيق مع مورينيو وثبت براءته من سب الطبيبة أو توجيه اتهامات قائمة التمييز الجنسي.

ارسال التعليق

شاهد ايضا