عدد جثث الشاحنة التي عثر عليها في النمسا يرتفع إلى 71 بينهم أطفال

الشاحنة التي كان على متنها المهاجرون التي عثر عليها أمس الخميس مركونة على جانب الطريق شرق النمسا

في الوقت الذي تجتمع فيه ب”فينا” قمة أوروبية لمناقشة مشكل الهجرة الى أوروبا، أعلنت الشرطة النمساوية أن أكثر من 70 مهاجرا من بينهم 4 أطفال ، وكلهم من جنسية سورية على الأرجح، سحبت حتى الآن من الشاحنة التي عثر عليها أمس الخميس مركونة على جانب الطريق شرق النمسا .

وقال المتحدث باسم الشرطة إن من بين ال71 شخصا هناك 59 رجلا وثماني نساء وأربعة أطفال تتراوح أعمارهم من واحد و 10 سنوات.

وأضاف ذات المصدر أنه تم العثور على وثائق سفر سورية مع الضحايا مما يرجح كونهم سوريون، موضحا أن المحققين استغرقوا وقتا في تعداد الجثث بسبب تحللها الكامل وتكدسها فوق بعضها البعض.

وكانت التقديرات الأولى تتحدث عن عشرين الى خمسين قتيلا في الشاحنة التي عثر عليها صباح الخميس مركونة بجانب الطريق السريع شرق البلاد بالقرب من المجر وسلوفاكيا.

وفتحت الشرطة في النمسا والمجر تحقيقا مشتركا بعد العثور على الشاحنة المسجلة في المجر وتحمل شعار شركة دواجن سلوفاكية ، حيث تم إيقاف ثلاثة أشخاص في المجر على علاقة بالحادث.

وقالت الشرطة إنه يوجد من بين الثلاثة بلغاريا من أصل لبناني قد يكون صاحب الشاحنة ، فيما يشتبه في أن يكون الاثنان الاخران سائقي الشاحنة ، وهما بلغاري وشخص يحمل أوراقا ثبوتية مجرية.

ارسال التعليق

شاهد ايضا