قصة الحب التي جمعت الوزيرين السابقين الشوباني وسمية بنخلدون تنتهي بالزواج

قصة الحب التي جمعت الوزيرين السابقين الشوباني وسمية بنخلدون تنتهي بالزواج

غادر الحبيب الشوباني، الوزير السابق في العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني بيت الزوجية والتحق بمنزل عروسه الجديدة سمية بنخلدون الواقع ببلدية الهرهورة بمدينة تمارة.
وتضيف المصادر، أن الشوباني تمكن من توثيق عقد زواجه بسمية بنخلدون الوزير السابقة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، بعد أن حصلت هذه الأخيرة، على شهادة العزوبة من أجل إتمام زواجها من حبيبها الشوباني، في الوقت الذي حصل هو الأخر على موافقة زوجته الأولى.
وحسب المعطيات التي أوردتها الأحداث المغربية عبر موقعها، فإن الحبيب وسمية اختارا الإقامة في منزل هذه الأخيرة بالهرهورة ، أي أن الشوباني لم يخصص لعروسته الجديدة منزلا جديدا بل اختار السكن معها في المنزل الذي تسكن فيه أصلا.

 

ارسال التعليق

شاهد ايضا