نصائح هامة لتجنب الدوار و الشعور بالغثيان والقيء أثناء السفر

نصائح هامة لتجنب الدوار و الشعور بالغثيان والقيء أثناء السفر
 كثيرون يعانون من دوار السيارة خاصة في الرحلات الطويلة، ومن عوارض الإحساس الشديد بالغثيان والقيء، أو قد نتصبب عرقا ونعاني من شدة إفراز اللعاب وقد يشحب لوننا ويصفر وجهنا، وبعد البحث، توصل طبيب الباطنة الألماني توماس آسمان إلى أن الشعور بالغثيان والقيء خلال رحلات السفر الطويلة بالسيارة يعد مؤشراً على دوار الحركة.
 أوضح الطبيب الألماني أن دوار الحركة يرجع إلى عدم قدرة المخ على التفريق بين رصد العين للحركة وعدم تمكن عضو التوازن بالأذن من ملاحظة ذلك.
 كما أشار آسمان إلى أن الإصابة بدوار الحركة ليست حكراً على فئة عمرية بعينها، ولكنه يصيب الأطفال والشباب بشكل سريع، حيث أن المخ لديهم لم يتعلم بعد كيفية التفريق بين رؤية العين وإدراك عضو التوازن بشكل جيد.

ولمواجهة دوار الحركة ينصح آسمان بالنظر إلى الأمام خارج السيارة وعدم النظر من النافذة الجانبية حيث يتحرك المنظر الخارجي إلى الخلف، ما يزيد من الشعور بالدوار.
 وأضاف أن القراءة ليست بالفكرة الجيدة أثناء السفر . ومن ناحية أخرى، يوصي آسمان قائد السيارة بأخذ فترة راحة بشكل سريع في حال تقيؤ أحد المصاحبين له حيث يحتاج عضو التوازن بالأذن إلى الراحة.كما يساعد تناول الزنجبيل في صورة كبسولات أو شراب في الحد من أعراض دوار الحركة. وعلى الرغم من أن بعض العقاقير تتمتع بمفعول جيد، إلا أنها تتسبب في آثار جانبية، مثل الشعور بالتعب، و يجب الحرص على تناول أطعمة خفيفة قبل ركوب السيارة والإحتفاظ بزجاجة ماء في السيارة، واشرب أكثر من مرة أثناء الرحلة، لكن بكميات قليلة فالكميات الكبيرة تسبب غزارة العرق.

ارسال التعليق

شاهد ايضا