بودريقة يروي تفاصل الإعتداء الذي تعرض له فريقه بالجزائر

محمد بودريقة

أكد رئيس فريق الرجاء البيضاوي، محمد بودريقة، “أن بعثة فريق الرجاء البيضاوي إلى الجزائر، قد تعرضت للضرب من طرف السلطات الأمنية الجزائرية، نقل على إثرها 10 مشجعين رجاويين إلى المستشفى، عقب نهاية المقابلة التي جمعت الخضر بنادي وفاق سطيف بالجزائر عشية الجمعة(فاتح ماي)”.

وعبر بودريقة في تصريح لـ”راديو مارس”:”عن اسفه للطريقة التي رد بها مسؤولو وفاق سطيف، كرم الزيارة، و حسن الاستقبال بالمغرب، بعدما تعرض لاعبو و جماهير الرجاء للضرب من طرف السلطات الامنية الجزائرية، ومسؤولي وفاق سطيف”.

وأكد بودريقة في نفس التصريح، أن رئيس فريق وفاق سطيف الجزائري، حسان حمار، قد اعتدى علىيه، بعدما استغل انشغاله بالحديث مع الطاقم التقني للفريق في محاولة لتهدئتهم بعد نهاية الجولة الأولى وانهال عليه بالركل والسب والشتم، أمام أنظار رجال الأمن الذين اكتفوا بإبعاد بودريقة ولاعبي الرجاء، عن الممر المؤدي لمستودع الملابس، للإفصاح الطريق للاعبي السطيف للدخول بهدوء إلى مستودع ملابسهم، ما أثار حفيظة لاعبي ومسؤولي الرجاء.

ارسال التعليق

شاهد ايضا