قراءة في الصحف الصادرة يوم الإثنين 16 مارس 2015

الصحف المغربية
بنكيران: يمكن أن نخرج من الحكومة لكننا لن نتنازع مع القصر

رجع موضوع علاقة الملك محمد السادس، برئيس حكومته، إلى واجهة خطب عبد الإله بنكيران، حيث بعث رسائل كثيرة إلى كل من يهتم بهذه العلاقة في ثلاث خرجات متتالية.

وأوردت يومية “أخبار اليوم”، أن بنكيران بعث في نهاية الأسبوع الماضي، رسائل ود جديدة في اتجاه القصر قبل شهور معدودة من الانتخابات الجماعية، إذ قال إن من يقولون إنه يبحث عن الثقة مع المؤسسة الملكية غير مخطئين، وأوضح أن اي تنازع معها سيجعل المغاربة “يشوفو العجب العجاب اللي ما يطيحش ليهم على البال”.

النفط يشعل حرب ترسيم الحدود بين المغرب وإسبانيا

يبدو أن التنقيب عن النفط، سيشعل حرب ترسيم الحدود بين المغرب وإسبانيا، فقد تحركت الدبلوماسية المغربية أخيرا، لثني الأمم المتحدة عن الموافقة على مشروع تقدمت به الحكومة الإسبانية، شهر دجنبر الماضي، يقضي بتوسيع حدود المياه الإقليمية لجزر الكناري.

وبحسب ما أوردت يومية “المساء”، فإن المغرب عبر عن رفضه لهذا المقترح، انطلاقا من أنه يشمل المناطق البحرية للبلدين، والتي لم يتم الحسم فيها بعد، هذا في الوقت الذي رأى فيه بعض المحللين أن الخطوة الاسبانية ستفتح الباب على مصراعيه أمام توتر غير مسبوق في العلاقات، خاصة في ظل مواقف رئيس حكومة جزر الكناري “باولينو ريفيرو” حول قضية ترسيم الحدود.

إرهابيون يخططون للاستيلاء على أسلحة حذر

أصدر وزير الداخلية، محمد حصاد، تعليماته إلى مختلف المسؤولين الأمنييين، من أجل حث العاملين تحت إمرتهم على رفع درجة اليقظة والحذر، بعد توصله بمعلومات عن استهدافهم من قبل إرهابيين.

وبحسب ما أوردت يومية “الصباح”، فإن معلومات وزير الداخلية، تشير إلى تخطيط بعض الإرهابيين الموالين لتنظيم “داعش”، لفرق “حذر”، التي نزلت إلى الشارع منذ بضعة أشهر، لحراسة بعض المؤسسات والمناطق الحيوية، بعد التهديدات التي أطلقها التنظيم، لبعض المنتمين إليه في المغرب.

بنكيران يتحدى المعارضة وينشر مواعد الاستحقاقات الانتخابية المقبلة

فيما يشبه التحدي، سد رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، الباب على أحزاب المعارضة التي تتفاوض مع وزير الداخلية، محمد حصاد، حول تغيير مواعد الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.

وبحسب يومية “الأخبار”، فإن ذلك جاء بعد نشر الأجندة المفصلة لتنظيم الانتخابات الجماعية والجهوية، وانتخابات مجالس العمالات والأقاليم والغرف المهنية، ضمن العدد الأخير من الجريدة الرسمية، في وقت وعد فيه حصاد، قادة المعارضة في اجتماعه معهم أواسط الأسبوع الماضي، بإمكانية إعادة النظر في مواعد إجراء هذه الانتخابات.

رئيس “الكوديم” أمام قاضي التحقيق

قررت استئنافية فاس، إعادة استدعاء الرئيس الحالي للنادي المكناسي فرع كرة القدم، بالإضافة إلى الأمنيين السابقين للمال، اللذين مارسا مهمتيهما خلال المواسم الأربعة الأخيرة الممتدة من (2010/2011/2013/2014)، للمثول أمام قاضي التحقيق، يوم 10 أبريل القادم.

وبحسب ما أوردت يومية “الأحداث المغربية”، فإن الإستدعاء جاء على إثر طعن في التقرير المالي، الذي سبق لأحد منخرطي فرع كرة القدم أن تقدم به إلى النيابة العامة، بالإضافة إلى كتاب كان رئيس المجلس الإداري قد رفعه إلى المجلس الأعلى للحسابات، ملتمسا فيه إخضاع مالية فرع كرة القدم للافتحاص والتدقيق للتأكد من كيفية صرف ما يتقاضاه من المجلس الإداري.

ارسال التعليق

شاهد ايضا