انفجار قنبلة قرب مقر دار القضاء العالي المصري

انفجار قنبلة قرب مقر دار القضاء العالي المصري

جاء الرد سريعاً بعدما صدرت أحكام بالمؤبد طالت أبرز قيادات الجماعة الموقوفين على رأسهم محمد بديع مرشد الجماعة ونائباه خيرت الشاطر ورشاد البيومي، والمرشد السابق مهدي عاكف، وسعد الكتاتني رئيس البرلمان السابق، ومحمد البلتاجي وعصام العريان وأسامة ياسين وزير التموين في حكومة الرئيس الإسلامي المعزول محمد مرسي، وبإعدام 4 آخرين في قضية تتصل بمكتب الإرشاد عام 2013. حيث تعرضت يوم الاثنين دار القضاء العالي، وهي  أعلى محكمة في مصر، لانفجار اسفر عن إصابة 11 شخصا، توفي اثنان منهم متأثرين بإصابات بالغة لحقت بهما. وكشف حسام عبد الغفار لوكالة “رويترز” أن هناك أربعة ضباط بين المصابين.
وفور وقوع الأنفجار، سارع الأمن المصري بتكثيف انتشاره في موقع الحادث. كما حلقت طائرة مروحية في سماء المنطقة، وإغلاق محطة مترو مقابلة لدار القضاء أمام حركة الركاب.
وقد تبنى حساب على تويتر لجماعة تطلق على نفسها “العقاب الثوري” المسؤولية عن الانفجار، بينما أكدت جماعة الإخوان المسلمين أن لا علاقة لها بالحادث، وانها تنبد العنف.

ارسال التعليق

شاهد ايضا