“فرنس 24” ممنوعة من التصوير بالمغرب

فرنس 24

بعد قناة “فرنس 24 العربية”، جاء الدور على صحفيين فرنسيين للقناة الأولى، ليمنعا من التصوير بالمغرب. قامت السلطات المغربية بإيقافهما وإخراجهما، الأحد الماضي، من مقر الجمعية المغرب لحقوق الإنسان، وهما كان يصوران وثائقيا حول حركة 20 فبراير. وتم ترحيلهما على الفور.

بعد زيارة وزير الخارجية الفرنسي “برنارد كازنوف” للمغرب، تم إيقاف صحفيين فرنسيين على يد العناصر الأمنية المغربية.

“دار المشهد في نواحي الساعة الخامس بعد الزوال، حيث عشر من العناصر الأمنية بالزي المدني “سيڤيل”، قاموا بالطرق على باب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وطلبوا تسليم وإخراج الطيفان، الشيء الذي رفضنا فعله”،

حسب تصريح “عادل يوسفي” عضو الجمعية وأضاف

“بعد تبادل كلامي مع السلطات الأمنية قام الصحفيين بقبول المغادرة والرحيل معهم”.

لم يكن لهما الضوء الأخضر من المركز السينمائي المغربي للتصوير

“أخرجت السلطات المغربية، ورقتها الرابحة، كالعادة، بأن الصحفيين لم يؤخدا إدنا بالتصوير لدى المركز السينمائي المغربي للتصوير، كان هو سبب إيقاف الصحفيين الفرنسيين”.

حسب “يوسف الريصوني“، عضو بجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وأضاف

“الجمعية المغربية للحقوق الإنسان لا تعلم أين أخدت السلطات الصحفيين”.

“إنهما بالمطار!!!”

في “تويت” لمؤسس القناة الأولى “بول موريرا“، وأضاف

“لقد هاجمت السلطات المغربية مقر جمعية حقوق الإنسان، المكان الذي كان الصحفيين يحتميان فيه، والحصيلة مصاب واحد.”

ارسال التعليق

شاهد ايضا